شاهد عيان يروى تفاصيل تفجيرات بروكسل

ثابت المبدأ: روى شاهد عيان لحظات الهلع التي عاشها المسافرون أثناء وقوع  الانفجارين اللذين استهدفا مطار بروكسيل الدولي.
وقال الفونس ليورا، وهو موظف في قسم أمن الأمتعة في مطار «بروكسيل-زافنتم الدولي» إن «رجلا صاح بالعربية. ردد بعض الكلمات بصوت مرتفع ثم سمعت دوي انفجار كبير»، مشيراً إلى أنه كان على بعد خمسة أمتار من الانفجار. وأضاف: «ساعدت 17 جريحاً على الأقل وتم إخراج خمس جثث».
وتابع ليورا أن حالة من الهلع سادت إثر الانفجار قائلاً:"اختبأت وانتظرت خمس الى ست دقائق ثم طلب مني رجال أن أسعفهم». و أن «الفرق بين الانفجارين كان أقل من دقيقتين»، لافتاً إلى أنه رأى العديد من الجرحى الذين أصيبوا في الساقين والقدمين.
وأضاف إنها حالة رعب حقيقي. بلجيكا لا تستحق هذا. هناك شخص فقد ساقيه، وشرطي تحطمت ساقه تماماً. الأمر مؤلم».
وتعرضت بروكسيل صباح اليوم لعدة تفجيرات قوية في المطار الدولي وفي مترو الانفاق أوقعت 26 قتيلاً على الأقل وعشرات الجرحى، فيما أصيبت الحركة في العاصمة البلجيكية بالشلل التام.
واتخذت العواصم الأوروبية سلسلة تدابير أمنية في مطاراتها إثر الانفجارات، كما عززت إجراءات المراقبة على حدودها مع بلجيكا.


المصدر : مفكرة الاسلام

تنويه : الصور والفيديوهات في هذا الموضوع على هذا الموقع مستمده أحيانا من مجموعة متنوعة من المصادر الإعلامية الأخرى. حقوق الطبع محفوظة بالكامل من قبل المصدر. إذا كان هناك مشكلة في هذا الصدد، يمكنك الاتصال بنا من هنا.

عن الكاتب

هذا النص هو مثال لنص يمكن أن يستبدل في نفس المساحة، لقد تم توليد هذا النص من مولد النص العربى

0 التعليقات لموضوع "شاهد عيان يروى تفاصيل تفجيرات بروكسل"


الابتسامات الابتسامات