شباب فى غزة يمارسون الفنون القتالية نينجا

بخفة عالية، يقفز الشاب الفلسطيني أحمد سمّور، بالهواء مرتديا ملابس سوداء، وممتشقا سيفه المعدني، في محاولة لإبراز مهاراته أمام رفاقه. ويحاكي سمّور، البالغ من العمر 21 عاما، في حركاته القتالية، مقاتلي النينجا، الذين يشتهرون بلياقتهم العالية، ورشاقتهم الكبيرة. ويمارس سمور مع أصدقائه فنون قتال النينجا، على أنقاض المنازل التي دمرتها إسرائيل، خلال حربها الأخيرة على قطاع غزة. ويقول الشاب صاحب القامة الطويلة، لوكالة الأناضول التركية:" فنون قتال النينجا لا يمكن لأحد تعلمها في أيام قليلة، فهي تستغرق شهورا حتى يتقن الشخص كافة الحركات بشكل جيد دون أي مشاكل 






المصدر:1

تنويه : الصور والفيديوهات في هذا الموضوع على هذا الموقع مستمده أحيانا من مجموعة متنوعة من المصادر الإعلامية الأخرى. حقوق الطبع محفوظة بالكامل من قبل المصدر. إذا كان هناك مشكلة في هذا الصدد، يمكنك الاتصال بنا من هنا.

عن الكاتب

هذا النص هو مثال لنص يمكن أن يستبدل في نفس المساحة، لقد تم توليد هذا النص من مولد النص العربى

0 التعليقات لموضوع "شباب فى غزة يمارسون الفنون القتالية نينجا"


الابتسامات الابتسامات